النائب الإقليمي لوزارة التربية الوطنية و التكوين المهني يتسلم تقرير حملة عفتي سعادتي من الاستاذ محمد بنفور 2014

فبراير 17, 2014

آخر الأنشطة

دورة للمدربتين ميمونة العمري ونانسي اللمع في إربد – الأدرن 2020

دورة للمدربتين ميمونة العمري ونانسي اللمع في إربد – الأدرن 2020

قدمت كل من المدربتين ميمونة العمري ونانسي اللمع من فريق المدربين في الأردن دورة حول التثقيف الجنسي الآمن وذلك على مدار 3 أيام في دار القرآن الكريم في مسجد إربد الكبير، وشارك فيها 20 أم ومربية، شرحت فيها المدربتان أهمية التثقيف والتربية الجنسية للأبناء في...

قراءة المزيد
دورة للمدرب أبونضال في ولاية قسنطينة في الجزائر -2020

دورة للمدرب أبونضال في ولاية قسنطينة في الجزائر -2020

قام المدرب الفاضل الأستاذ أبونضال من فريق المدربين في الجزائر بتقديم دورة حول وقاية الشباب من الأمراض المنقولة جنسياً لطلبة إكمالية علي بوكرزاة في ولاية قسنطينة في الجزائر وذلك يوم الثلاثاء الموافق 10-3-2020 وحضرها أكثر من 40 طالب وطالبة. بارك الله في هذه...

قراءة المزيد
محاضرة حول البلوغ الآمن في مركز النعيمة القرآني – الأردن 2020

محاضرة حول البلوغ الآمن في مركز النعيمة القرآني – الأردن 2020

قدمت المدربة سوزان العودات يوم أمس السبت الموافق 7-3-2020 محاضرة في مركز النعيمة القرآني بعنوان "البلوغ الآمن في ضوء الشريعة الإسلامية" تناولت فيها متطلبات البلوغ الأمن ومنها اللباس الشرعي ومعنى العفة وحضرها 60 طالبة. كل الشكر والتقدير للمدربة على جهودها....

قراءة المزيد
سلَم الأستاذ محمد بنفور رئيس فريق وقاية الشباب بوجدة تقريرا مفصلا عن أنشطة هذه السنة الدراسية للسيد النائب الإقليمي لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني بوجدة. وخلال هذا الاستقبال الذي تم صبيحة الجمعة 14 فبراير 2014، نوه السيد النائب الإقليمي بالمجهودات التي يقوم بها النادي الصحي لجمعية مناهل الخير تحت إشراف الأستاذ بونفور، مضيفا أن تنشيط الحياة المدرسية في مؤسساتنا التعليمية عرف بعض التراجع في السنين الأخيرة، مما ترك فراغا يجب استدراكه.
يُذكر أن مجموع المؤسسات المستفيدة من هذا النشاط التحسيسي بلغ هذه السنة 16 مؤسسة (8 إعداديات و8 ثانويات تأهيلية) داخل مدينة وجدة، بالإضافة إلى بعض المؤسسات في المدن المجاورة. و يعتمد الفريق مقاربة وقائية – تربوية تقوم على التحسيس بخطورة الأمراض المنقولة جنسيا و ترسيخ قيمة العفة وإشراك التلاميذ في اقتراح حلول عملية لتعزيز خلق الاسقامة والتركيز على التحصيل العلمي والتفوق الدراسي.