تقرير زيارة فريق وقاية الشباب الى لبنان 2013

نوفمبر 23, 2013

آخر الأخبار

تخريج دوره التثقيف الجنسي الآمن في إربــد – الأردن 2020

تخريج دوره التثقيف الجنسي الآمن في إربــد – الأردن 2020

تحت رعاية فضيلة الشيخ الدكتور أحمد المناعي تم بفضل الله اليوم السبت الموافق 7-3-2020 تخريج دورة التثقيف الجنسي الآمن للأبناء في ضوء الشريعة الأسلامية والتي شارك فيها خمس وثلاثين من حملة العلم الشرعي والأعضاء في جمعية أهل الحديث/فرع إربـــد . وقد نُفذت...

قراءة المزيد
تخريج دوره رقم 855 في إربـــد – الأردن 2020

تخريج دوره رقم 855 في إربـــد – الأردن 2020

تحت رعاية الدكتور محمد حسن البزور (أبوالحسن) رئيس ملتقى القدس تم بفضل الله اليوم الموافق ٢٠٢٠/٢/٢٩م تخريج دورة التثقيف الجنسي الآمن للأبناء في ضوء الشريعة الأسلامية رقم 855 . وقد نفذت الدورة في إحدى قاعات صالات الشرق للاحتفالات.حيث شارك فيها سبع وستون...

قراءة المزيد
تكريم لجنة إدارة فرع بني كنانة من جمعية المحافظة على القرآن الكريم للدكتور عبدالحميد القضــاة 2020

تكريم لجنة إدارة فرع بني كنانة من جمعية المحافظة على القرآن الكريم للدكتور عبدالحميد القضــاة 2020

زارت لجنة إدارة فرع بني كنانة من جمعية المحافظة على القرآن الكريم يوم أمس الأربعاء الموافق 26-2-2020 الدكتور عبدالحميــد القضـــاة المدير التنفيذي لمشروع وقاية الشباب وقدموا له الشكر على جهوده في خدمة كتاب الله ودوره في ترسيخ القيم وحماية الشباب ضمن مشروع...

قراءة المزيد

بدعوة كريمة من التجمع اللبناني للحفاظ على الأسرة ( إئتلاف لمجموعة كبيرة من الجمعيات اللبنانية الخيرية العاملة على الساحة اللبنانية) قام فريق من “مشروع وقاية الشباب التابع للاتحاد العالمي للجمعيات الطبية الاسلامية ” بزيارة عمل لمدة اسبوع من 13- 20 -11-2013 م الى لبنان.
وقد تشكل الفريق من مجموعة من العاملين في ميدان مشروع وقاية الشباب من الامراض المنقولة جنسيا والايدز برئاسة المدير التنفيذي للمشروع الدكتور عبدالحميد القضاة وعضوية الاستاذ مفيد سرحان والسيد محمد الخولي من الاردن وانضم اليهم الاستاذ فالح الرويلي من البحرين والاستاذ خالد الحسيني من طرابلس.
وقد نُفذت دورة “إعداد المحاضرين” في مشروع وقاية الشباب في بيت التمويل العربي في بيروت شارك فيها ثمانون مهتما من الأئمة والوعاظ والمعلمين والمعلمات والداعيات واساتذة جامعات واطباء وطبيبات من مختلف المراكز والمناطق والجامعات, كما نُفذت دورة اصدقاء فريق وقاية الشباب لطلاب الجامعات شارك فيها لفيف من الطلبة والطالبات من مختلف المناطق. وقد تميزت هذه الدورات بحسن التنظيم ونوعية الحضور والنقاش الجاد والهادف حول مشكلة الأمراض المنقولة جنسيا وكيفية حماية ابناءنا منها، ثم كيفية تثقيف الجيل الصغير تثقيفا جنسيا آمنا في ضوء الشريعة الإسلامية . وتجنيبهم الإنحراف والوقوع في مستنقعات الرذيلة التي تغضب الله تبارك وتعالى, وتفتك بالأسر والمجتمعات على حد سواء, وتحيل حياتهم الى معاناة وضنك، عدى عن التكلفة الاقتصادية الباهضة لهذه المشكلة .
وقد قوبلت هذه الدورات في بدايتها بشيء من الإستغراب والإستهجان, حتى من بعض المخلصين الغيورين المسكونين بهمّ الجيل, ويعملون ليل نهار لتربيته وتهذيب سلوكه, ورغم إحساسهم بوجود وانتشار ومعاناة المجتمع من هذه المشاكل وانحراف الجيل عن جادة الطريق, الّا أن مرد استهجانهم هذا هو جٍدة وصراحة الطرح وخروجه عن النمط المألوف ثم وضوح عناوينه المباشرة، والجراة في طرح المشكلة، والصراحة التامة في تناولها، خاصة أنه لم يسبق ان احدا تطرق لهذه المشكلة رغم وجودها , ولكنّ هذا الاستهجان سرعان ما تلاشى ولله الحمد مع انتهاء الدورات، وقد اطمأنت نفوسهم الخيرة اننا تناولنا الموضوع برؤية اسلامية متوازنة ، وضمن الآداب والضوابط الشرعية، هدفنا تماما مثل هدفهم العمل لدينه, ووازعنا تقوى الله وسياجنا السنة المطهرة .
وقد نُفذت بعدها مجموعة كبيرة من اللقاءات الاعلامية مع فضائية القدس حول” كيف أن الجنس والإنحلال عناصر الحرب القادمة ” وكذلك فضائية ( LBC) ببرنامج “في بيروت “حول “دورات مشروع وقاية الشباب من الأمراض المنقولة جنسيا والإيدز في لبنان”, كما اُلقيت العديد من المحاضرات في جمعيات مختلفة ففي جمعية الارشاد والاصلاح الخيرية الاسلامية كانت محاضرة حاشدة حول “التثقيف الجنسي لماذا وكيف؟” ، وايضا محاضرة “الاخلاق والامراض المنقولة جنسيا ” في جمعية الاتحاد الاسلامي ومحاضرة “الميكروبات وكرامات الشهداء” في جمعية النجاة الاجتماعية ومحاضرة “مشروع وقاية الشباب لماذا؟ وكيف؟” لهيئة علماء المسلمين في لبنان ,كما اُجري لقاء مباشر في اذاعة الفجر حول ضرورة التثقيف الجنسي للابناء وفق الآداب والضوابط الشرعية، كما سُجل لقاء لمدة ساعة حول مشروع وقاية الشباب في نفس الاذاعة . وقد شارك كذلك عضو الفريق الاستاذ مفيد سرحان، في المحاضرات حول ” الاسرة في ظل الاعلام الحديث” في جمعية النجاة الاجتماعية واخرى في مقر جمعية الوعي والمواساة في اقليم الخروب، كما كان له لقاء مع اذاعة الفجرحول جمعية العفاف الخيرية في الاردن لكونه مديرا اداريا لها وتبنيها لمشروع وقاية الشباب في الساحة الاردنية كشريك رئيسي, كما اُجريت مقابلات صحفية مع عدة مجلات جادة. وهي ” جنى الشقائق” ومجلة “هي” وغيرها، اضافة الى لقاءات مع ادارات عدد من الجمعيات ولجانها بهدف تبادل الخبرات والتجارب.
كانت زيارة الفريق ناجحة جدا ولله الحمد, وفتحت نقاشات كثيرة مثمرة في موضوع المشروع ووقاية الشباب وضرورة تربية الابناء جنسيا ضمن الضوابط الشرعية, وغادر الفريق بانطباعاته الايجابية ,بعد ان وعد التجمع اللبناني للحفاظ على الاسرة، والعديد من المسؤولين في الجمعيات المدنية المختلفة , بالمزيد من التعاون وتنفيذ دورات اخرى في مختلف مناطق لبنان مستقبلا باذن الله، ثم التعاون لوضع منهاج تربوي تعليمي متكامل في موضوع التربية الجنسية، مستلٌ من القرآن الكريم والسنة المطهرة , يتناسب مع حاجات مختلف الفئات العمرية للطلاب والطالبات في المدارس والكليات الجامعية.
ويتقدم المدير التنفيذي لمشروع وقاية الشباب باسم الفريق بالشكر الجزيل الى رئيسة وادارة التجمع اللبناني للحفاظ على الاسرة والى الفضليات رئيسات الجمعيات واعضاء الادارات الفرعية فيها على جميل صنعهن وحُسن ترتيبهن وادارتهن للنشاطات في هذا الاسبوع،آملا من العلي القدير أن يتقبل عملنا هذا ويجعله في ميزان حسناتنا جميعا .
والله ولي التوفيق